برقية ولاء وإخلاص بمناسبة الذكرى 23 لعيد العرش مرفوعة إلى السدة العالية بالله أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس

89

بمناسبة حلول الذكرى الواحدة والعشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس أيده الله على عرش أسلافه الميامين، يتشرف السيد عبد الرحيم خالدي مدير المدرسة الوطنية للفن والتصميم – جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، أصالة عن نفسه ونيابة عن كافة الأساتذة الباحثين والأطر الإدارية والتقنية والطلبة، بتجديد فروض الطاعة والولاء لصاحب الجلالة أدام الله نصره وتأييده، سائلا العلي القدير أن يعيد هذا العيد على جلالته بموفور الصحة والهناء، ويقر عينه بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن وبصاحبة السمو الملكي الأميرة للا خديجة، ويشد أزره بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة العلوية الشريفة، وأن يحقق على يديه الكريمتين أسباب الرقي و الازدهار لشعبه الوفي، إنه سميع مجيب.